-->

توجيهات تربوية

جديد الموقع

توجيهات تربوية
توجيهات تربوية
جاري التحميل ...
توجيهات تربوية

🔴 عسر القراءة عند الطفل






عسر القراءة والحساب لدى الطفل من الأمراض الشائعة بين نسبة كبيرة من الأطفال، وتأتي ضمن المشكلات الصحية الخاصة بصعوبات التعلم، ولا ينتبه الأباء والأمهات إلى تلك الحالة بسهولة وتستلزم بعض الملاحظة والتدقيق في مستوى الطفل التعليمي وتحصيله.

ولذلك نجد أن صعوبات التعلم من الأمراض التي تستدعي عرض الطفل على أخصائي، واللجوء إلى الطرق التي يمكن من خلالها علاج تلك الحالة بالشكل الصحيح وبدون ضرر للطفل.


عسر القراءة والحساب لدى الطفل

تظهر حالة عسر القراءة والحساب لدى الطفل في بداية حياتهم التعليمية، حيث يواجه طفل مشكلة في قراءة الأحرف وصعوبة نطقها وكتابتها، ويحدث هذا الأمر بسبب عجز الدماغ عن ربط الصوت الخاص بنطق الحرف مع شكله.

ويعود هذا الأمر إلى حدوث ضرر وخلل تنموي أو وظيفي في المنطقة الخاصة بمعالجة اللغات داخل الدماغ، وحتى الآن لا يوجد علاج نهائي لتلك الحالة ولكن يمكن العمل على تخفيف حدتها للتكيف بطرق تعليمية وعلاجية متنوعة.


أنواع عسر القراءة والحساب لدى الطفل

هناك العديد من الأنواع الخاصة بـ عسر القراءة والحساب لدى الطفل وهي كالتالي:


1 – أنواع عسر القراءة

تنقسم أنواع عسر القراءة لتكون كالتالي:

· عسر القراءة الرئيسي وهو من الأنواع الشائعة والتي تحدث بسبب الخلل الوظيفي داخل مناطق مختلفة من الدماغ، كما أنها لا تخف مع الزمن.

· وعسر القراءة الثانوي الذي ينتج عن وجود بعض المشكلات خلال فترة النمو وتطور الدماغ داخل الرحم، وفي الكثير من الأحيان يتعافى الطفل من تلك الحالى عندما يتقدم في العمر.

· بالإضافة إلى عسر القراءة نتيجة حادث وهو من الأنواع المفاجئة التي تظهر عندما تتعرض الأجزاء المسؤولة عن معالجة اللغات داخل الدماغ للضرر أو الإصابة وهي من الأنواع نادرة الحدوث.


2 – أنواع عسر الحساب



يوجد 5 أنواع هامة لعسر الحساب يمكن أن تظهر لدى الصغار والكبار وهي كالتالي:

· عسر الحساب اللفظي والذي يتسبب في وجود صعوبة في فهم جميع المفاهيم الرياضية التي يتم ذكرها بصورة شفوية وتسميتها، وسوف يتمكن الطفل من كتابة الأرقام وكتابتها عند الإصابة بهذا النوع ولكن مع وجود صعوبة في معرفتها شفويًا.

· ويتمثل عسر الحساب العملي في صعوبة ترجمة كافة المفاهيم الرياضية لمفاهيم واقعية وعملية، وسوف يتمكن الطفل من فهم تلك المفاهيم مع صعوبة سرد المعادلات ومعالجتها ومقارنتها.

· بالإضافة إلى عسر الحساب المعجمي الذي يظهر في صورة قراءة أو فهم للأرقام والرموز، مع المعادلات والتعبيرات ولن يتم استيعاب تلك المفاهيم مع صعوبة الكتابة والفهم عند كتابتها.

· ويأتي عسر الحساب الرسومي الذي يتعلق بصعوبة القيام بكتابة كافة الرموز الرياضية، كما يستطيع الأطفال المصابين بهذا النوع فهم المفاهيم بدون القدرة على الكتابة أو القراءة أو استعمال الرسوم والرموز التي تتوافق مع الكلمات المختلفة.

· وعسر الحساب الإدراكي الذي يتعلق بصعوبة تنفيذ كافة العمليات العقلية، ولا يستطيعون فهم المفاهيم وحل المسائل الرياضية ولا يتذكرون المفاهيم.

· كما يصاب بعض الأطفال بعسر الحساب التشغيلي الذي يتعلق بصعوبة إكمال كافة العمليات الحسابية التي يتم نطقها أو كتابتها أو جميع الحسابات العامة، وبالرقم من تمكنهم من فهم العلاقة بين الأرقام إلا أنهم لا يستطيعون تعديل الرموز والأرقام داخل العمليات الحسابية.


أعراض عسر القراءة والحساب

هناك العديد من الأعراض التي تنتج عن الإصابة بمرض عسر القراءة والحساب لدى الطفل وهي كالتالي:


1 – أعراض عسر القراءة

تبدأ الأعراض الخاصة بعسر القراءة في الظهور خلال مرحلة الطفولة لتكون كالتالي:

· يتأخر نمو الطفل ووصوله إلى المحطات الهامة مثل المشي والحبو والنطق وغيرها.

· كما تظهر عدة صعوبات في الحديث والكلام بشكل عام ونطق كافة الكلمات بصورة خاطئة.

· بالإضافة إلى بطء القراءة وصعوبتها والتلعثم بصورة واضحة عند بداية تعلم المهارات في المدرسة وتكون مثل تعلم القواعد اللغوية وقراءة النصوص وحفظ الحروف وكتابة الإنشاء.

· ظهور بعض الصعوبات في مهارات الكتابة للحروف والأعداد وتظهر بصورة معكوسة.

· كما ينسى الطفل الكثير من الكلمات التي يتعلمها حديثًا وبعد فترة قصيرة.

· وتظهر الكثير من الصعوبات التي لا تتعلق باللغة مثل مشكلة في تمييز الاتجاهات والتنسيق العضلي والعصبي وصعوبة ربط الأفكار بصورة منطقية وصعوبة التركيز والاكتئاب وعدم وجود ثقة بالنفس.

· يمكن أن تتسبب حالة عسر القراءة في تحفيز الجسم على ظهور أمراض المناعة الذاتية عندما يتقدم في العمر وتتمثل تلك الأمراض في الأكزيما والربو والحساسية الموسمية.


2 – أعراض عسر الحساب



تختلف الأعراض الخاصة بعسر الحساب عن الأعراض التي تتعلق بعسر القراءة حيث تتحدد حسب مرحلة النمو والعمر لتكون كالتالي:

· ظهور بعض الصعوبات في تعلم الطفل للعد.

· مع عدم امتلاك القدرة على ربط الرقم بمجموعة من الأشياء.

· وانعدام القدرة على معرفة الأحجام.

· وصعوبة تذكر الحقائق الخاصة بالأرقام وتعلمها.

· كما يلجأ الطفل إلى الأصابع عند العد بدلًا من التقدم في أداء العمليات الحسابية.

· صعوبة فهم الإشارات الخاصة بالرموز الرياضية وارتكاب بعض الأخطاء عند الرغبة في وضعها داخل المكان الملائم.

· عدم القدرة على إدراك أن 5+6 هي 6+5.

· بالإضافة إلى صعوبة تحديد القيم المكانية وعدم القدرة على تحديد الأماكن الملائمة لوضع الأرقام بها، ويتم وضع تلك الأرقام داخل الأعمدة الخاطئة.

· صعوبة فهم الرياضيات وعدم القدرة على وضع خطة لإتمام حل المشكلات الرياضية.

· مع وجود صعوبة عند فهم العبارات الرياضية التي تتعلق بأقل من وأكبر من.

· لا يوجد لديه القدرة على تذكر النتائج الخاصة بالألعاب التنافسية والرياضية.

· لن يتمكن من حسب التكلفة الخاصة بما يشتريه.

· ابتعاده عن المواقف الخاصة بالتعامل مع الأرقام عند ممارسة الألعاب الرياضية المختلفة.


أسباب عسر القراءة والحساب لدى الطفل

في سبيل التعرف على أسباب عسر القراءة والحساب لدى الطفل نجد أن هناك العديد من العوامل التي تتسبب في حدوث هذا المرض وهي كالتالي:


1 – أسباب عسر القراءة

يوجد عدة أسباب تؤدي إلى عسر القراءة وهي كالتالي:

· عوامل جينية ووراثية.

· بالإضافة إلى وزن الطفل المنخفض عند الولادة.

· أطفال الخداج عند ولادته مبكرًا.

· تعرض الأم إلى المواد الكيميائية التي تضر بصحتها وصحة الجنين، وتتمثل تلك المواد في التدخين والكحول والمخدرات والأدوية.


2 – أسباب عسر الحساب



تحدث حالة عسر الحساب عند حدوث الأسباب التالية:

· الإصابة بحالة عسر القراءة.

· حالة الاكتئاب.

· بالإضافة إلى تشتت الانتباه وفرط الحركة.

· نوبات القلق.

· الخلل في التآزر الحركي.


طرق علاج عسر القراءة والحساب

بالرغم من عدم تواجد أي علاج نهائي لحالة عسر القراءة والحساب لدى الطفل إلا أن هناك عدة أمور يمكن اللجوء إليها لتخفيف حدة تلك الحالة وهي كالتالي:


1 – علاج عسر القراءة

يمكن العمل على تخفيف حالة عسر القراءة من خلال الخطوات التالية:

· يجب أن يتم تقييم الحالة الخاصة بالطفل لمعرفة البرنامج التعليمي المناسب له.

· استعمال بعض الأدوات التعليمية التي تتعلق بتحسين القدرات التعليمية الخاصة بالطفل.

· ضرورة اللجوء إلى الاستشارات التعليمية من خلال المتخصصين في هذا المجال.

· المناقشة المستمرة للكثير من الخيارات التي تساهم في تسهيل تلك العملية على الطفل.

· العمل على تقسيم المهام لخطوات بسيطة حتى يتمكن الطفل من إنجازها.

· يجب أن يتواجد الطفل ضمن بيئة دراسة وعمل تتناسب مع حالته.


2 – علاج عسر الحساب



يمكن الالتزام بالخطوات التالية للعمل على تخفيف حالة عسر الحساب لدى الطفل:

· ضرورة توجيه الطفل إلى ممارسة مفاهيم الرياضيات الرئيسية.

· مع تقسيم المهام إلى وحدات أصغر حتى يقوم باستيعابها.

· وضع الطفل ضمن مجموعة من الأطفال ليتعلم معهم الرياضيات بشكل مبسط.

· اللجوء إلى المراجعة لكافة المفاهيم داخل تمارين عملية.



وبهذا نكون قد تعرفنا على عسر القراءة والحساب لدى الطفل وأعراضه والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة به بالإضافة إلى علاجه الملائم لتخفيف الحالة.

عسر القراءة والحساب لدى الطفل من الحالات التي تنتمي إلى صعوبة التعلم بشكل عام، ويمكن أن يصاب بهم الطفل مجتمعين أو نوع واحد فقط منهم.

س1 ما هي أسباب الإصابة بعسر القراءة والحساب؟

ج2 عسر القراءة والحساب لدى الطفل من الصعوبات التعليمية التي تحدث نظرًا لحدوث عدة أسباب مختلفة.

س2 هل تظهر أعراض على الأطفال المصابين بعسر القراءة والحساب؟

ج2 عسر القراءة والحساب لدى الطفل يظهر من خلال عدة أعراض يصاب بها الطفل.

س3 هل يوجد علاج نهائي لحالة عسر القراءة والحساب؟

ج3 عسر القراءة والحساب لدى الطفل من الحالات التي تستدعي القيام بعدة أمور هامة لتخفيف حدة الحالة ولكن ليس علاجها نهائيًا.

التعليقات

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد
 
اترك تعليق ''تم '' ادا وصلك المنشور و شاركه في المجموعات التعليمية كي تفيد غيرك الدال على الخير كفاعله 
للمزيد زر موقعنا www.ecoledz.net و 

في حالة وجود أي مشاكل أو استفسار يرجى كتابة تعليق في الأسفل أو مراسلتنا عبر الصفحة الرسمية للموقع على الفيس بوك:


اذا اعجبك محتوى الموقع فقط قم بإدخال بريدك الالكتروني للإشتراك كي يصلك كل جديد المنشورات أول بأول كما يمكنك المراسلة للمساهمة بملفاتك التعليمية بالضغط على الزر يمينا

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © لموقع التعليم الجزائري للأستاذة عقيلة طايبي ☑️ 2022-2023